نبدأ الآن رحلة رائعة. نبدأ نسختنا من الحلم الأمريكي حيث نعيد وضع أم. بي. أيه. فخرو أن نكون شركة مصرفية عالمية مقرها في وادي السيليكون. أخطط لقضاء كل شهرين في وادي السيليكون لبعض الوقت ، أو نصف ساعات معيشتي. إنها بداية تحقيق حلم رأيته منذ أن كنت في الخامسة عشرة من عمري ، لمحاكاة رحلة جي بي مورغان إلى أمريكا والبراعة المصرفية خلال الثورة الصناعية الثانية خلال العصر الحديث. 

أرغب في بعض الدفعة القادمة من الشركات التي نبدأها تحت وحدة رأس المال الحقل الأخضر في أم. بي. أيه. فخرو أن نكون جريئين ومبتكرين. أود أن يكون مقرهما في وادي السيليكون ، وأن يستخدمما أحدث التقنيات ، لأنني أعتقد بشكل أساسي أن الابتكار التكنولوجي هو المحرك الأساسي لتكوين الثروة داخل الاقتصادات. سأوازن هذا مع استثماراتنا الأكثر تقليدية في منح الامتياز التي توفر تدفقات نقدية مستقرة وموثوقة ومتسقة في الأسواق الرئيسية التي نعمل فيها (الولايات المتحدة والهند والخليج العربي). 

في Silicon Valley ، نفكر على طول خطوط بدء شركة تصنع الطائرات بدون طيار والطائرات والصواريخ ذاتية القيادة (Nellford Aerospace) وشركة أخرى لتصنيع السيارات الرياضية عالية الأداء التي تعمل بالهيدروجين وشاحنات الهيدروجين (Corstan Automotive). سنبدأ شركة ستعمل على علاج السرطان من خلال علم الجينوم (شركة Cure Cancer Company - C3) وستعمل على أتمتة القوى العاملة من خلال الروبوتات (Lepton Robotics). سنبدأ شركة لتصنيع سفن تعمل بالهيدروجين (تايجر ماريتايم) وأخرى لبناء الجيل القادم من القطارات (كورنيليوس هايبرلوب). إذا كان هذا يبدو جنونيًا ، فهذا جيد ، لأنني أعتقد أنه إذا كانت أحلامك لا تبدو مجنونة ، فهي ليست كبيرة بما يكفي ولا تستحق العناء.

بينما أم. بي. أيه. سيكون مقر فخرو في وادي السيليكون ، وسوف يعتمد بشكل كبير على الدعم التكنولوجي من الهند ولذا سأقوم بالتناوب بين وقتي بين وادي السيليكون ، بنغالور ، وقاعدة عملي التقليدية في البحرين. لن يكون الأمر سهلاً ، لكن ليس لدي شك في أنه عندما تُروى قصتنا سنقول إنها تستحق العناء.

محمد فخرو ،

شريك اداري،

أم. بي. أيه. فخرو

Q3 2021